الأخبار
تحرير ( 117 ) محضر تموينى وإعدام ( 65 ) كيلو لحوم ودواجن منتهية الصلاحية خلال حملة تموينية مكبرة بنطاق المحافظة

فى إطار توجيهات اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية بتشديد الرقابة على الأسواق والمحلات العامة لضبط المخالفين والوقوف على مدى صلاحية المنتجات المعروضة والتأكد من الإلتزام بالأسعار  واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين حفاظً على صحة وسلامة المواطنين وحمايتهم ضد أى تلاعب.

أفاد المحاسب عاطف الجمال وكيل وزارة  التموين والتجارة الداخلية بالمنوفية عن شن حملات تموينية بمختلف مراكز ومدن وقرى المحافظة أسفرت عن تحرير (117) محضر تمويني خلال يومين تنوع ما بين (39) محضر مخالفات مخابز نقص وزن وعدم مطابقة المواصفات وعدم نظافة ، و(66) محضر أسواق لعدم الإعلان عن الأسعار وبيع سلع منتهية الصلاحية ومجهولة المصدر والبيع بأزيد من السعر الرسمي وكذا مخالفات أخرى فضلا عن  (12) محضر مخالفات بمدينة سرس الليان.

ومن أبرز القضايا التى تم ضبطها تحرير (2) محضر جنح شبين الكوم أحدهما ضد صاحب مخبز أفرنجي لحيازته واستخدامه فى التصنيع دقيق مجهول المصدر وتم ضبط طن دقيق والأخر ضد صاحب محل لبيع المواد الغذائية لحيازته وعرضه للبيع مكرونة مجهولة المصدر وتم التحفظ على 10 كراتين مكرونة ، فضلا عن تحرير محضر جنح بشبين الكوم ضد صاحب محل حدايد وبويات لحيازته وعرضه للبيع دهانات مجهولة المصدر وتم ضبط (4) كراتين بداخل كل كرتونة (6) عبوات بما يعادل (6 لتر ) من الدهانات مجهولة المصدر.

هذا وقد شنت الوحدة المحلية لمركز ومدينة سرس الليان حملة تموينية مكبرة بنطاق المدينة بالتنسيق مع إدارة التموين أسفرت عن تحرير (4) إنذارات بيئية و (2) محضر عدم إعلان عن الأسعار و(2) محضر مزاولة نشاط بدون ترخيص ، فضلا عن تحرير ٢ محضر لعدم وجود شهادات صحية و (2) محضر اشتراطات صحية ، وقد قامت اللجنة بإعدام ما يقرب من ٦٥ ك من اللحوم المجمدة والدواجن وزيوت الطعام الغير صالحة للاستهلاك الأدمي لإنتهاء صلاحيتها، فضلا عن ضبط ما يقرب من ٦٩ كيلو من اللحوم المصنعة والدواجن وتم سحب عينة لتحليلها في المعامل للتأكد من جودتها حفاظاً على الصحة العامة للمواطنين.

 

المصدر : مركز إعلام محافظة المنوفية

 التاريخ : 29/11/2020  

عودة الى الاخبارعودة الى الصفحة الرئيسية
الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري